قال تعالي ” إِن جَآءَكُمْ فَاسِقٌ بِنَبَإٍ فَتَبَيَّنُوۤاْ أَن تُصِيبُواْ قَوْمَا بِجَهَالَةٍ فَتُصْبِحُواْ عَلَىٰ مَا فَعَلْتُمْ نَادِمِينَ “

بسم الله الرحمن الرحيم

قال تعالي ” إِن جَآءَكُمْ فَاسِقٌ بِنَبَإٍ فَتَبَيَّنُوۤاْ أَن تُصِيبُواْ قَوْمَا بِجَهَالَةٍ فَتُصْبِحُواْ عَلَىٰ مَا فَعَلْتُمْ نَادِمِينَ ”

صدق الله العظيم

حركة اللجان الثورية .. والحرس الثوري الأخضر

نحذر قناة العربية التي ستذيع هذه الأيام شريط وثائقي حول الزعيم الشهيد القذافي .. الذي وصفته المحطه بالدكتاتور .. مما يوحى بالوجه الذي ستقدمه هذه المحطه .. وأننا سنتابع هذا الشريط الوثائقي .. والذي لم يشارك فيه أحداُ من أنصار القذافي في ليبيا ..و الذين يشكلون ثلثي الشعب الليبي .. والملايين من أبناء الأمة العربية .. وأفريقيا .. وأمريكا اللاتينيه .. والتي تعتبره زعيماً ثورياً دافع عن الجماهير .. وعن حق الفقراء والغلابه .. والمغبونين .. ضد الطواغيث .. وضد دناصير العصر .. وإن استطاعوا قتله فهو مازال يسكن قلوب الناس الطيبيين الشرفاء .. الذين سيدافعون عنه بكل الوسائل .. ومنها القانونيه .. وقد تكون مقاضاة قناة العربية البداية .. إذا مانحرفت عن الموضوعيه .. أو انساقت خلف الهجمه الأطلسيه علي زعيم كان ملئ السمع .. والبصر .. فشكلت دعماً من خلال حرب نفسيه لم تنقطع تريد من خلالها إسقاط صورة البطل في أعين الناس .. الذين يزداد عددهم كل يوم .. وإلا لماذا الأن ؟؟ .. وفي هذا التوقيت وبهذه الروح الحاقده .. وفي ظروف يعاني فيه شعبنا أسوأ أنواع الدكتاتوريه .. والتنكيل .. والتشريد في أصقاع الأرض .. بعد أن تحكم في مصيره شله من العملاء .. نصبهم حلف الناتو الصليبي .

كنا نتعشم من إخواننا في الجزيرة العربية .. أن يكفوا أذاهم عن أشقائهم في ليبيا .. وأن يدعوهم إلي كلمة سواء .. أو أن يساهموا برفع المعاناة عن قرابة مليوني مهجر في مصر .. وتونس .. والجزائر .. والمغرب .. وأفريقيا .. وأمريكا اللاتينيه .. وعن عشرات الألاف من الأسرى .. يواجهون أبشع أنواع التعذيب .. أو علي الأقل الوقوف علي الحياد .. لا أن يقوموا بهذا الإسناد الإعلامي .. الغير مسنود .. والحاقد الذي يخدم أجندات أعداء الأمة .. ونقول لهم اليوم .. ومرة أخري ” أن الدور جاي لكل واحد منكم” .. واحذروا بأننا عرب أقحاح .. وباديه .. وأهلنا هم الأحرار الذين قادوا الفتوحات .. وسوف لن يسقط ثأرنا بالتقادم .. وقد أعذر من أنذر .

والي الامام والكفاح الثوري مستمر

والفاتح أبداً

حركة اللجان الثورية

طرابلس 2014/5/30

Gaddafi-1978-Arab-Summit

Advertisements