الجبهة الشعبية لتحرير ليبيا تصدر بيانها بخصوص الهجوم على المنشآت النفطية بخليج سرت

https://i0.wp.com/www.jana-ly.co/wp-content/uploads/2017/03/IMG_8728.jpg
8 مارس، 2017
أوج – بني وليد

ذكّرت الجبهة الشعبية لتحرير ليبيا، الليبيين والعالم أن مايحدث من هجوم في منطقة خليج سرت النفطية، قد حذر منه القائد الشهيد معمر القذافي والدكتور سيف الاسلام القذافي في خطاباتهم إبان احداث 2011م.

وأوضحت الجبهة في بيان صحفي لها اليوم الاثنين 8 الربيع، أن بصمات تنظيم القاعدة باتت واضحة في المشهد الليبي، مذكرة بأن الأجهزة الامنية ووسائل الاعلام التابعة للنظام الجماهيري قد نبهت من تغلغل التنظيم وقيادته للمجموعات الاجرامية دعمها حلف الناتو في 2011م.

وتطرق البيان إلى تصريح القيادي في ماتسمى سرايا الدفاع عن بنغازي الارهابية مصطفى الشركسي، في المؤتمر الصحفي الذي عقده بعد سيطرتهم على جزء من خليج سرت، بان سرايا الدفاع تضم “ثوار فبراير الحقيقيين”، موضحة أن من قصدهم “الشركسي” هم أعضاء تنظيم القاعدة من أمثال الساعدى النوفلي و احمد عبد الجليل الحسناوى، المقربون من الارهابي الدولى الملاحق المختار بلمختار أمير التنظيم في المغرب العربي.

واستدلت الجبهة ببيان وزارة الخارجية المصرية التي نسبت الهجوم على خليج سرت إلى تنظيم القاعدة، و ما صرح به مسؤولو برلمان طبرق والحكومة المنبثقة عنه بأن من يقف وراء الهجوم علي الحقول النفطية في ليبيا هم الاخوان المسلمون و الجماعة الاسلامية الليبية المقاتلة و تنظيم القاعدة.

يذكر أن القائد الشهيد معمر القذافي قد صرح لقناة البي بي سي” في لقاء اجرته معه يوم 28 النوار 2011م بالعاصمة طرابلس أن العصابات الاجرامية (الثوار) ليسوا أبناء ليببا بل افراد تنظيم القاعدة.

Advertisements