بيان اللجنة الوطنية لحقوق الانسان بليبيا رقم ( 47 ) لسنة 2017.م بشان المجزرة الجماعية التي ارتكبت بحق عائلة في مدينة ترهونة

بيان اللجنة الوطنية لحقوق الانسان بليبيا رقم ( 47 ) لسنة 2017.م
بشان المجزرة الجماعية التي ارتكبت بحق عائلة في مدينة ترهونة

تعرب اللجنة الوطنية لحقوق الانسان بليبيا ، عن أدانتها وأستنكارها الشديدين حيال لمجزرة البشعة التي اقدمت عليها جماعة مسلحة تعرف المعروفة بكتيبة الكاني حيث قاموا بقتل عدد 10 اشخاص من بينهم طفلين من عائلة واحدة تتروح اعمارهم ما بين ال65 و 22 سنة سقطو مساء يوم أمس الاثنين بمدينة ترهونة جنوب شرقي العاصمة الليبية طرابلس ، وهم جميعهم من عائلة بسبوسة و ينحدرون من قبيلة مرغنة وقد لقو حتفهم رمياً بالرصاص خلال عملية دهم وملاحقة تخللتها عملية هدم وإحراق لمنازل العائلة وكما قامت ذات الجماعة المسلحة باختطاف عدد ثلاثة اشخاص من دات العائلة صباح اليوم الثلاثاء ولازال مصيرهم مجهول وحيث بلغ اجمالي ضحايا هذه المجزرة البشعة 13 ثلاثة عشرة شخص من بينهم طفلين قتلو ومن بينهم ثلاثة مختطفين وهم :


الحاج محمد بسبوسة 2 عبدالرحمن محمد بسبوسة 3 اكرم محمد بسبوسة
4 طارق علي ميلاد 5 جمال علي ميلاد 6 احمد الشارف 7 منصور بسبوسة
8 ميلاد بكونه .
الطفلين الذين لقو حثفهم جراء هذه المجزرة هم :-
9 _ أيوب علي بسبوسة و15 سنة . 10 _ أحمد على بسبوسة 13 سنة .
المختطفين من دات العائلة التي تعرضت لتصفية الجماعية هم :-
11_فاضل عبدالسلام بوكليش 12_ فرج عبدالسلام بوكليش
13_ مصباح عبدالسلام بوكليش

إن اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان بليبيا ، وهى تتابع ما يحدث فى ترهونة ، فانها تؤكد علي أن هذه المجزرة الجماعية التي ارتكبت مساء امس الاتنين تعد جريمة ضد الانسانية وانتهاكا صارخ للقانون الانساني الدولي وللاعلان العالمي لحقوق الانسان ، وكما تؤكد اللجنة ، علي ان هذه المجزرة الجماعية لم تكن الأولى من نوعها في مدينة ترهونة ، فقد شهدت خلال الأعوام والاشهر السابقة عددا من التصفيات الجماعية والفردية والتهجير القسري لعدد كبير من العائلات القاطنين بها ، مثل ما حدث لعائلة النعاجي التي هجر أبناؤها بعد مقتل وأعتقال عدد منهم على أيدي الجماعة المسلحة المعروفة بكتيبة الكاني المسيطرة على المدينة.

وتطالب اللجنة الوطنية لحقوق الانسان بليبيا ، مكتب النائب العام والمجلس الرئاسي لحكومة الوفاق وقسم حقوق الانسان ببعثة الامم المتحدة لدعم في ليبيا بسرعة فتح تحقيق عاجل وشامل وجاد وتقديم الجنأة للعدالة ومحاسبتهم .
وتدعو اللجنة الوطنية لحقوق الانسان بليبيا ، السلطات الليبية الممثلة بمجلس النواب ولجنة حقوق الانسان بالمجلس بسرعة التدخل لحماية المدنيين بمدينة ترهونة نتيجتا للجرائم والانتهاكات الجسيمة التي يتعرضون لها .

كما تطالب اللجنة الوطنية لحقوق الانسان بليبيا ، بعثة الأمم المتحدة لدعم في ليبيا ومكتب المفوض السامي لحقوق الانسان بلامم المتحدة والمحكمة الجنائية الدولية بضرورة إتخاذ تدابير عاجل وجدية لحماية المدنيين بغرب وجنوب البلاد بشكل خاص نتيجتا للمجازر والجرائم والانتهاكات البشعة والجسيمة التي ارتكبت ولازالت ترتكب بحق المدنيين من قبل الجماعات والتشكيلات المسلحة والتي باتت تشكل خطرا وتهديدا كيبير علي حياة وامن وسلامة وارواح المدنيين وذلك من خلال انهاء حالة الافلات من العقاب والملاحقة القضائية الدولية للجناة .

اللجنة الوطنية لحقوق الانسان بليبيا .
صدر بالبيضاء _ ليبيا .
الثلاثاء الموافق من 18/أبريل/2017.م

اللجنة الوطنية لحقوق الانسان بليبيا

 

 

Advertisements