من سجلات العبث الدولي !!

من سجلات العبث الدولي !!

متناقضات الغرب !!

المسافة بين الشعارات التي يرفعها الغرب والواقع الذي يفرضونه على الشعوب المغلوبه ، يمكن اعتبارها من المسافات الفلكية التي تحسب بسرعة الضوء !!

فلا التهامى خالد حفظه الله مجرم حرب !!

ولا ماسمى محكمة الجنايات الدولية دار عدل !!

انها فقط اداة يستخدمها الغرب لقمع محاولات الشعوب الافريقية الخروج من دائرة التخلف المرسومة لهم !!

السيرة الذاتية للتهامي خالد مملؤة باعمال باهرة في مقاومة الارهاب الذي صنعته الاجهزة الغربية في افغانستان ، وصدرته الينا لينشر الظلام في ربوعنا ، بعدما بداءت شموع التنوير توقد مع نهاية القرن الماضى !!

ولا ليبيا وسوريا واليمن وقبلها العراق والجزائر دولا دكتاتورية ، فهى جمهوريات وجماهيريات تحمل على الاقل اشكالا ديمقراطية وبها مؤسسات منتخبة ولو شكليا ، ولا دويلات الخليج الُمملكة لعائلات فاسدة والتي ترعى وتمول مشروع الفوضى مدفوعة الثمن ، لا تحمل من الديمقراطية حتى اسمها، ولا يسمح على اي نطقات وفي أى إطار مجرد التفكير فمبالك الحديث عن اشكال انتخابية !!

عندما يسود الهزل ، يصبح الحديث في الامور الجدية مجرد عبث !!

دعوة للاستهزاء والاستهتار بما يصدر عن تلك المؤسسة المختصة في متابعة القيادات الافريقية ، تماما كما استهزاء ابائنا واجدادنا بمحاكم المستعمر وقوانينه الظالمة .

وعلينا ان نعتمد على انفسنا وان نشحد هممنا وان لا ننتظر فرجا ممن كان سببا في دمارنا وخرابنا ، بارادتنا المستقلة نستعيد الوطن ونقيم العدل ونحقق المصالحة الشاملة ، شعارنا اننا قادرون على معالجة مشاكلنا ، وسنصنع معا السلم في بلادنا .

وقلبي على وطني
د . مصطفى الزائدي

Advertisements