بيان المجلس الأعلى للقبائل والمدن الليبية بشأن أخر مجريات الأحداث


بيان المجلس الأعلى للقبائل والمدن الليبية بشأن أخر مجريات الأحداث
في بلادنا والتي من شأنها التسريع في إنها الأزمة.

بسم الله الرحمن الرحيم

( اللهم ألف بين قلوبنا وأصلح ذات بينينا،واهدنا سبل الرشاد )

إن المجلس الأعلى للقبائل والمدن الليبية وهو يتابع الحراك في جميع المناطق الليبية ويعتبر أن غالبية هذا الحراك إيجابيا وخاصة مأتم في العاصمة طرابلس الذي نقدره ونشكر جميع من قام به ونعتبره خطوة على الطريق الصحيح متمنين إطلاق سراح جميع المعتقلين السياسيين والعسكريين وبشكل عاجل وبذلك ستتمكن ليبيا بعونه تعالى من الخروج من دائرة الظلام الى دائرة النور.

وبمناسبة إطلاق سراح سيف الإسلام معمر القذافي ليلة الخامس عشر من رمضان فإن المجلس الأعلى للقبائل والمدن الليبية يتقدم بالشكر والتقدير الي كتيبة أبوبكر الصديق وعلى رأسها الرجل الشجاع بامتياز العجمي العتيري الذي تجاوب مع نداءات عائلة الشهيد معمر القذافي والي نداءات جميع الوطنين بقبائلنا المجاهدة الشريفة والي الكثير من نداءات المخلصين الشرفاء من العرب والأجانب وبهذه المناسبة السعيدة مناسبة إطلاق سراح سيف الإسلام معمر القدافي يتقدم المجلس الأعلى للقبائل والمدن الليبية بالتهنئة الخالصة إلى عائلته وأحيائه والى الشعب الليبي الصامد الصابر ويعتبر ذلك خطوة إيجابية لعودة ليبيا إنشاء الله أمنه مستقرة ،وان قبائلنا الوطنية الشريفة تكون سعيدة بأن يكون سيف الإسلام معمر القدافي قائداً للمصالحة الوطنية مع جميع الوطنين الحكماء والعقلاء والقبائل والمدن ويكون معهم السجناء السياسيين بعد خروجهم من المعتقل والذي سيكون بعونه تعالى في القريب العاجل .

وبهده المناسبة فإن المجلس الأعلى للقبائل والمدن الليبية يدعو جميع المسئولين عن المعتقلين بكل من طرابلس و مصراتة والزاوية إلى الإسراع فى إطلاق سراح جميع المعتقلين لديهم ونتمنى آن يكون ذلك قبل نهاية شهر رمضان المبارك لهذا العام حتى تعم الفرحة جميع المناطق والمدن الليبية وتأخذ المصالحة الوطنية الجادة طريقها للعمل والانجاز وخروج ليبيا من النفق المظلم الي الأمن والأمان والاستقرار والسلام والتنمية .

وفق الله الجميع لما فيه خير بلادنا وشعبنا .

العجيلي عبد السلام بريني
رئيس المجلس الأعلى للقبائل والمدن
صدر في : 17 رمضان
الموافـق : 12- 6 – 2017 م

Advertisements