بالصور .. حاسوب محمول يقود لأبرز قادة المعارضة التشادية المسلحة المتحالفة مع سرايا الدفاع فى ليبيا

ليبيا – أفرجت غرفة عمليات الجفرة التابعة للقيادة العامة للقوات المسلحة على معلومات جديدة تتعلق بقوات المعارضة التشادية المتحالفة مع سرايا الدفاع عن بنغازي .

و قال مسؤول المكتب الاعلامي بغرفة عمليات اجدابيا سراج جبريل اليوم الجمعة فى حديث لـ المرصد ان غرفة عمليات الجفرة أطاحت بعدد من مسلحي المعارضة التشادية فى كمين محكم بمنطقة قريبة من الجفرة اضافة لعدد منهم أسروا خلال معارك الاسبوع الماضي .

و أكد جبريل ان هذه المجموعة اعترفت بأن قيادة ” سرايا الدفاع ” دفعت لهم مبلغ 12 مليون دينار بهدف معاودة الهجوم على منطقة الجفرة و السيطرة عليها مؤكداً ان فلول هذه القوات المنسحبة تتمركز بمنطقة الجبال السود جنوبي سبها .

و أضاف بأن عدد المرتزقة التشاديين الذين كانوا يتواجدون فى الجفرة يناهز 3000 مقاتل قائلاً ان بعضهم غادر و بعضهم يتوافد بسبب خلافات على اموال بسبب تقلص المبلغ من 20 مليون د.ل الى 12 مليون د.ل  مشيراً الى ان الجيش و سلاح الجو يترصدهم و يتابعهم .

و كشف جبريل عن مجموعة صور عُثر عليها فى حاسوب محمول بمنطقة الجفرة يعود لأحد عناصر المعارضة التشادية و قال ان استجواب بعض المعتقلين التشاديين قاد لمعلومات مهمة عن قادة المعارضة المسلحة المتواجدين فى ليبيا .

و أكد بأن التحقيقات حول الصور قادت لهوية القيادي ” عبطل عثمأن طورفي زل ” والقيادي ” محمد جرو برقو ”
والقيادي ” قنضاة عبطل بزيم ” مؤكداً بأنهم من القيادات البارزة المطلوبة لسلطات تشاد .

و ختم بأن الصور ألتقطت فى مناطق مختلفة من ليبيا منها اثناء عبورهم الحدود و منها فى الجفرة و منها اثناء الهجومات الثلاثة على منطقة الهلال النفطي بداية من الهجوم الاول فى شهر يوليو الماضي مؤكداً بأن عربات أفتكت من قوات الجيش فى تلك المناطق وجدت بحوزة هؤلاء المرتزقة ما يثبت مشاركتهم فى المعارك .

و فى ما يلي جانب من الصور التي عثرت عليها غرفة عمليات الجفرة و تلقت المرصد نسخة عنها من الغرفة :

المرصد – خاص

 

Advertisements