المسماري يكشف عن شروط الحوار والمصالحة مع مدينة مصراتة


Jul 05, 2017
بوابة إفريقيا الإخبارية -عبدالباسط بن هامل ‎

كشف المتحدث الرسمي بإسم القوات المسلحة العربية الليبية العقيد ” أحمد المسماري ” فى حوار خاص مع بوابة أفريقيا الإخبارية، عن محاولات عدد من شخصيات فى مدينة مصراتة للجلوس والحوار مع شرق ليبيا، فى إطار المصالحة، وأكد المسماري فى سياق حديثه على التصالح من الضروري أن يكون إجتماعيا قبل أن يكون سياسيا مع مصراتة على حد قوله.

وأفصح العقيد ” المسماري ” فى حواره مع بوابة أفريقيا الإخبارية ينشر لاحقا، أن من بين الشروط التى وضعت للحوار مع مصراتة، العمل على تسليم مدينة تاورغاء إلي لجنة من أهالي شرق ليبيا، وضرورة تعويض أهل تاورغاء بالكامل ” ماليا ” بمبالغ مجزية، عن ما لحق بهم من ضرر وتهجير طيلة السنوات الماضية ، الإعتذار عن القرار رقم 7 الذي أدي إلي إقتحام مدينة بني وليد وتعويض كافة عائلتهم وأسرهم التى تضررت من وراء هذا القرار تحت إشراف أعيان وحكماء المنطقة الشرقية، وتعويض شهداء وضحايا مذبحة غرغور، وتعويض خسائر ورشفانة فى فجر ليبيا وما لحق بها من دمار وتخريب، وتسليم كل المجرمين ممن ساهموا في تدمير النفط ومطار طرابلس الدولي ومؤسسات الدولة الليبية، وتسليم كل من وقف وراء عملية فجر ليبيا.

وأكد المتحدث بإسم القوات المسلحة العربية الليبية، أن الشروط السابقة هي المرحلة الأولي، والثانية مع شرق ليبيا، أولها قضية الجرافات المحملة بالسلاح إلى مدينة بنغازي طيلة الفترة الماضية والتى تجاوز عددها 200 جرافة، والثانية الأسلحة والقذائف العشوائية التى سقطت على أهالي مدينة بنغازي وراح ضحيتها الكثير من الأبرياء.

Advertisements