لهذه الأسباب يرفض بوزيد الخروج من السجن

 

Aug 14, 2017
طرابلس_بوابة افريقيا الإخبارية

رفض آخر رئيس لجهاز الأمن الخارجي في النظام الجماهيري أبو زيد عمر دوردة الخروج من معتقله مبررا ذلك في رسالة تم تسريبها من سجنه وتأكدت بوابة افريقيا الإخبارية من صحة نسبتها له بقوله ” لن أرضى بخروج تفاوضي من المعتقل لن أرضى بدون براءة كاملة بحكم المحكمة من كل التهم الموجهة لي، لإيماني بصحة وقانونية كل أعمالي الوطنية، لن اخرج من سجن الجدران وقضبان الحديد الى سجن التهم القذرة تطوق عنقي أمام الشعب والتاريخ”.

وأضاف دوردة في رسالته “لم أفاوض وأتنازل عن مبادئي مع الجماعة الليبية المقاتلة بكل جبروتها مقابل خروجي من المعتقل ولن أفاوض اليوم ايضا، لأن ذلك يعني أن ما قمت به هو جريمة ضد الوطن”، مطالبا “ليكن حكم المحكمة هو الفيصل بيني وبينكم فالحرية ليست الخروج من وراء القضبان فأنا حر هنا بقناعاتي ومبادئي”، مختتما بقوله “لن أسمح لكم ان تأسروني بعفو أو خروج بإفراج صحي فذلك يعني سجني الى الأبد امام نفسي واولادي وشعبي”.

Advertisements