الوطنية لحقوق الانسان تستنكر الهجوم الارهابي على مجمع المحاكم بمصراته

{ بيان اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان بليبيا بشأن العملية الإرهابية التي استهدفت مجمع المحاكم بمدينة مصراتة }

تعرب اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان بليبيا ، عن إدانتها واستنكارها الشديدين ازاء الهجوم الإنتحارى لتنظيم داعش الإرهابي الذي وقع صباح اليوم على مجمع المحاكم في مدينة مصراتة ،الذي أعلن تنظيم داعش الإرهابي مسؤوليتها عنه، قد أسفر عن مقتل ما لا يقل عن 3 أشخاص من بينهم عنصري أمن ووكيل نيابة وإصابة أكثر من 15 شخصاً بجروح واصابات بينهم مدنيين .

و تعتبر اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان بليبيا ، هذه العملية الإرهابية التي استهدفت مجمع المحاكم بمدينة مصراتة دليلاً آخر على ما تعانيه ليبيا من خطر الإرهاب من الجماعات والكيانات الإرهابية المتطرفة التي تمثل خطرا وتهديدا كبيرين على الأمن والسلم المحلي والدولي.

وتؤكد اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان بليبيا، على أن الهجمات العشوائية التى تستهدف المدنيين، بمن فيهم موظفو المؤسسات القضائية، تعد انتهاكاً لحقوق الإنسان والقانون الإنساني الدولي ولا يمكن تبريرها بأي حال من الأحوال.

وكما تعرب اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان بليبيا، عن استيائها واستنكارها حيال صمت المجتمع الدولي إتجاه تصاعد خطر وتهديدات الإرهاب وكذلك تصاعد جرائم الجماعات الإرهابية ، وأتساع نطاقها والمجزرة البشعة والشنيعة والتفجيرات الانتحارية التي تستهدف أبناء الشعب الليبي في عموم البلاد .

وتطالب اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان بليبيا ، جميع مكونات المجتمع الليبي وجميع الأطراف السياسية والاجتماعية الليبية والقوي الوطنية بضرورة تكثف وتوحيد الجهود والمساعي المبذولة لمواجهة خطر الإرهاب والتطرف في ليبيا واجتثاثه من جذوره .

وتبعث اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان بليبيا ، بأحر التعازي إلى أسر الضحايا وتعرب عن أملها في الشفاء العاجل لجميع المصابين.

Image may contain: one or more people

Image may contain: outdoor

Image may contain: one or more people and outdoor

● اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان بليبيا.
صدر بالبيضاء_ ليبيا.
الأربعاء الموافق من 4_أكتوير_2017.م

Advertisements