المسماري: هنالك تفكير بصوت عالٍ ودعوات لتقسيم ليبيا


11 مارس، 2018
أوج – بنغازي

قال الناطق باسم قوات برلمان طبرق أحمد المسماري، إن دعوات تقسيم ليبيا بدأت تظهر وأن التفكير فيها يجري بصوت عال.

وأضاف، خلال مؤتمر صحفي في بنغازي، اليوم الأحد، “لكننا لن نقبل بذلك ولو على حساب أرواحنا”.

وأكد على أنه بعد انتهاء المهلة الممنوحة لمن وصفها بـ”العصابات المسلحة” في سبها سيقومون بتطبيق القانون على المخالفين، داعياً أهالي المدينة للتعاون معهم من أجل إعادة الأمن إلى المدينة.

واشار المسماري إلى أن العمليات العسكرية متواصلة في مدينة درنة حتى يتم القضاء على الإرهاب بشكل نهائي، لافتاً إلى أن القوات البحرية أوقفت سفينة تركية قبالة سواحل درنة بالتعاون مع سرب رعد للطائرات العامودية.

ولفت إلى أن المصالحة الوطنية مطلب شعبي، مؤكداً أنها لا تشمل الإرهابيين من تنظيمي “داعش” و “القاعدة”.

كما أشار إلى أن أنهم يدعمون إجراء الانتخابت، مؤكداً على قبولهم بها مهما كانت النتائج، وأن هناك مرونة في هذا الأمر من أجل مصلحة البلاد.

وحمل المسماري المجتمع الدولي مسؤولية الضحايا الذين سقطوا خلال السنوات الماضية، مطالبا بأن يكون تدخله بنية حسنة لحل الأزمة الليبية أو أن يترك المسألة لليبيين.

وقال أحمد المسماري، إن العملية العسكرية التي أطلقوها في سبها تهدف إلى ضبط الأمن ولا تدعم أي طرف على حساب آخر.

وأضاف أن قواتهم الجوية تعاملت بقوة وحزم مع من وصفها بعصابات تشادية وسودانية تمارس الحرابة والتهريب في الجنوب، مشيرا إلى أنها تواجه عصابات عديدة تمارس الجريمة العابرة للحدود في سبها، على حد تعبيره.

Advertisements