الشيباني: مشروع ليبيا الغد لسيف الاسلام كاد أن يكون نقلة حضارية لليبيا


أوج – القاهرة

أكد عضو برلمان طبرق جاب الله الشيباني، على أحقية الدكتور سيف الإسلام القذافي، في التقدم للترشح لنيل منصب رئاسة الدولة ما لم تكن هناك موانع قانونية يقرها الدستور.

وقال الشيباني، في تصريح لصحيفة أفريقيا الإخبارية الليبية، تلقته “أوج”، “إن سيف الإسلام مواطن ليبي له مالهم، وعليه ما عليهم، وبهذا من حق هذا المواطن أن يتقدم للترشح لنيل منصب رئاسة الدولة ما لم تكن هناك موانع قانونية يقرها الدستور، مؤكداً حسب متابعته للمشهد والأحداث على أنه لا يوجد شيئا منها.

وأوضح ان سيف الإسلام له مشروع “ليبيا الغد” الذي كاد أن يكون نقلة حضارية لليبيا على الصعيد السياسي، والاجتماعي، والاقتصادي، مضيفاً “ولكن قدر الله وما شاء فعل، وجرى ما جرى، ووصلنا إلى انسداد سياسي عصف بأحلام الليبيين في دولة مستقرة تسعى إلى النهوض للوصول إلى مصاف الدول المتقدمة”.

ولفت الشيباني إلى أن الكثير من متصدري المشهد اليوم في ليبيا تبنوا مشروع ليييا الغد في السابق.

وأشار الشيباني إلى أنه في هذه الظروف التي يتصارع فيها الجميع على السلطة والمال، لابد من تدخل صاحب مشروع، وعلاقات دولية مبنية على الندية، وليست التبعية للخروج بالبلد من هذا المأزق.

وأضاف “ولكون الأمر يتعلق بلعبة الديمقراطية، حيث صندوق الاقتراع هو الفيصل، حق الترشح مكفول للجميع دون إقصاء وتهميش”، واختتم تصريحه قائلا “فليأتي كلا ببرنامجه ويقنع به الناس ومن ينال القبول، نبارك له ونصطف خلفه جميعا في خدمة الوطن”.

Advertisements