رابطة اسر الشهداء لقبيلة ورفله بالجنوب: اختطاف الردع لاعضاء الجبهة الشعبية اعتداء غير اخلاقي

أوج – سبها

دانت رابطة اسر الشهداء والمفقودين والجرحي والمعتقلين لقبيلة ورفله بالجنوب الخيرية، بشدة اختطاف أعضاء الجبهة الشعبية لتحرير ليبيا، واحتجازهم في مقر ميليشيا الردع بالعاصمة طرابلس، واصفة الاعتداء عليهم بالغير اخلاقي، مطالبة المجتمع الدولي والأمم المتحدة ومنظمات حقوق الإنسان، للعمل على وقف ما وصفته بعمليات “الخطف المُمنهجة”.

واعتبرت الرابطة في بيان لها، أمس الأربعاء، طالعته “أوج”، الممارسات والإنتهاكات المتكررة التي تقوم بها مليشيات الردع المسلحة ضد المواطنين واختطافهم وترهيبهم يضاف إلى سجل الانتهاكات التي لن تسقط بالتقادم، موضحة ان هذه الاعمال الإجرامية تعبر عن تعنت ميليشا الردع وحلفائها ورفضهم للسلام، مؤكدة أن هذه الممارسات لن تنال من عزم ابناء الوطن الشرفاء في الدفاع عن أمنهم واستقرارهم والحفاظ على أرواح مواطنيهم.

وطالبت رابطة اسر الشهداء والمفقودين والجرحي والمعتقلين لقبيلة ورفله بالجنوب، المجتمع الدولي وفي مقدمتهم الأمم المتحدة ومبعوثها الأممي ومنظمات حقوق الإنسان إلى العمل على إصدار قرارات توقف الانتهاكات الممنهجة بحق المواطنين ومنع اختطافهم وإخفائهم وتعذيبهم.

واكدت الرابطة في ختام بيانها على وقوفها التام الى جانب المخطوفين من اعضاء الجبهة الشعبية لتحرير ليبيا.

Advertisements