جبهة النضال الوطني تصدر بياناً بمناسبة ذكرى اجلاء القوات والقواعد الامريكية توضح فيه رؤيتها للحل في ليبيا

أوج – القاهرة

حيت جبهة النضال الوطني الليبي في ذكرى إجلاء القواعد الأمريكية عن أرض الوطن في 11/6/1970
 الشعب الليبي العظيم في الداخل والخارج.

كما وجهت جبهة النضال في بيان لها، اليوم الاثنين، تلقته أوج، “صناع الجلاء الذين سيخلد ذكرهم التاريخ لأنهم ساروا على درب الأباء، والأجداد في طريق التحرر، والتخلص من الأستعمار”، مؤكدة أن الجلاء سيبقى ماثلا في صفحات التاريخ المرصعة بالمجد، والفخار.

وأوضح البيان أنه في هذا التوقيت الصعب الذي تمر به ليبيا تتجلى أمامنا المخططات الاستعمارية التى أدخلت البلاد والعباد في أتون الفوضى الممنهجة منذ سنة 2011م لا سبيل للخروج من هذا المأزق إلا بتوحيد الصفوف ورصها لمقارعة التحديات التى تعصف بليبيا ومستقبل أبنائها.

ولخصت جبهة النضال الوطني الليبي رؤيتها في النقاط التالية :

1 – ضرورة تمسك الشعب الليبي بوحدة ترابه وسيادته فذلك أمر غير قابل للمساومة والتنازل، وإرادة الشعب الليبي لا تعلو عليها أي إرادة خارجية أخرى.

2 – ضرورة توحيد قيادة العمل الوطني لتخليص ليبيا من حالة الوهن التى وصلت إليها بسبب انتشار الفوضى والعنف واستفحال الظلم والإرهاب، وذلك لمكافحة الإرهاب ودحره عن ليبيا.

3 – ذكرى إجلاء القواعد الأمريكية عن أرض الوطن جزء لا يتجزأ من تاريخ ليبيا المعاصر، وهو استكمال لتضحيات الأباء والأجداد الذين سطروا البطولات بمداد من الدم لتحرير ليبيا من براثن الأستعمار.

4 – إن الصراع في ليبيا لم يعد صراع تقليدي على السلطة بل بات مسألة وطن يجب إنقاذه من مخاطر سوء الإدارة والتقسيم والتدخلات الخارجية، والانهيار الذي يفتك به من كل حدب وصوب.

5 – تؤكد جبهة النضال الوطني الليبي على ضرورة إنجاز المصالحة الوطنية الشاملة وتحقيق الوئام والسلام للوطن وأهله، وابعاد شبح الحرب وفتيلها عن الليبيين، لبناء دولة ديمقراطية قائمة على حقوق المواطنة والإنتماء دون التوسل بالعنف أو الأستقواء بالأجنبي أو محاولة تزوير النخب الوطنية.

Advertisements