الموارد النفطية هي كل ما تبقى لليبيين

الدكتور بشير صالح

الموارد النفطية هي كل ما تبقى لليبيين تقريبا وهي مصدر قوتهم وأملهم في إعادة أعمار بلدهم في يوم ما، ومحاولة تأمين مستقبل الأجيال المقبلة صاحبة الحق في هذه الثروة.

لذلك فكل من يدافع عن الموانئ والبنى التحتية النفطية إنما هو يدافع عن قوته ومستقبل أبنائه.

قد يتسامح الليبيون في أمور عديدة، وكثيرا ما قد أعلنوا الصفح عن دمائهم وحريتهم ومعاناتهم الشخصية، لكن موضوع النفط بالذات لا يملك أي كان الحق في التنازل عنه. ولا ينبغي التساهل فيه لأنه ملك لكافة الليبيين.

المفرطون والمتساهلون سيحاسبهم التاريخ والأجيال المقبلة.

والذين سيموتون دون أقواتهم سيمجدهم التاريخ وستحفظ لهم الأجيال المقبلة ذكرهم وتضحياتهم.

المعركة معركة كل الليبيين شعارها الجزم من اجل المستقبل.

Advertisements