الزايدي يكشف دور قطر وتركيا والموساد التخريبي في ليبيا


أوج – القاهرة

كشف الدكتور مصطفى الزائدي، امين المكتب التنفيذي للحركة الشعبية الوطنية الليبية، عن دور قطر وتركيا والموساد الإسرائيلي التخريبي في ليبيا التي تعرضت لمؤامرة في 2011م لتدميرها.

وقال الزائدي، في مقال بعنوان معركة النفط والذي نشره على صفحته الشخصية بفيسبوك، أن المشروع بدأ بالتدمير العسكري المباشر لمؤسسات ليبيا العسكرية والأمنية، وضرب نسيجها الاجتماعي الواحد، وقهر شعبها وتم تخريب اقتصادها؛ حتى يسهل ابتلاعها والاستفادة من ثرواتها.

كما ناشد الامين المساعد للجنة الشعبية العامة للاتصال الخارجي والتعاون الدولي السابق أنصار ومؤيدي النظام الجماهيري بالانتباه لما ينفذ ضدهم وضد بلادهم من قبل نظام قطر وأنقرة وعواصم الاستعمار القديم والجديد وفي دهاليز الموساد.

Advertisements