تصريح صحفي للمتحدث الرسمى باسم الحركة الوطنية الشعبية الليبية بشأن تحريرالمواني والحقول النفطية بخليج سرت

تصريح صحفي للمتحدث الرسمى باسم الحركة الوطنية الشعبية الليبية

بشأن تحريرالمواني والحقول النفطية بخليج سرت

تحيّي الحركة الوطنية الشعبية الليبية القوات المسلحة العربية الليبية على انتصاراتها على الإرهابيين والمجرمين
واعتزامها ملاحقة هؤلاء من خلال العملية الشاملة التي تقوم بها لدحرهم والقضاء عليهم في كل ارجاء ليبيا.

وتهنئ الحركة ، الشعب الليبي بالنصر الذي احرزه منتسبي قواته المسلحة البواسل على قوى الشر والإرهاب في مدينة درنة

وتحرير المواني والحقول النفطية بخليج سرت وافتكاكها من العصابات الإجرامية

وتعتبر الحركة هذا النصر يعد انتصاراً لليبيين على أعدائهم الممولين للارهاب والجريمة المنظمة في ليبيا من قبل دول معينة عربية واجنبية

وتُحمّل الحركة كافة الأطراف الداخلية والخارجية الداعمة لقوى الإرهاب والاجرام المسؤولية القانونية عن الهجوم الغادر على المواني والحقول النفطية بخليج سرت

وما نجم عن ذلك من عبث باستقرار المنطقة وتدمير لممتلكات وهدر وحرق لمقدرات الشعب الليبي.

وتطالب الحركة ، الجهات القضائية المختصة بضرورة ملاحقة كل من خطط ونفّذ ووقف وراء هذا الهجوم الغادر.

وتهيب الحركة ، بجموع الليبيين ضرورة الالتفاف حول القوات المسلحة العربية الليبية ودعمها للقضاء على الإرهاب وتطهير أرض ليبيا من قوى الشر.

وإذ ترفع الحركة تحية التقدير والاكبار لضباط وضباط صف وجنود القوات المسلحة العربية الليبية ،
تؤكد على أهمية مواصلة ملاحقة ودحر هؤلاء الارهابيين والمجرمين حتى تطهير كامل مناطق الوطن من هيمنتهم الارهابية الاجرامية
ومن ثم تحقيق سيادة الدولة بحماية اقليمها من التدخل الأجنبي في شؤونها

ولايفوتنا ان نترحم على أرواح الشهداء الأبطال الذين روت دماؤهم الزكية أرض الوطن ووهبوا أرواحهم الطاهرة من أجل تطهيره من قوى الشر والإرهاب في درنة والهلال النفطي ومن قبل ذلك في كل ميادين منازلة هؤلاء الارهابيين

الحرية للوطن …. والسيادة للشعب

ناصر سعيد
المتحدث بإسم الحركة الوطنية الشعبية الليبية
22.06.2018

Advertisements