الزايدي يكشف دور قطر وتركيا والموساد التخريبي في ليبيا

أوج – القاهرة كشف الدكتور مصطفى الزائدي، امين المكتب التنفيذي للحركة الشعبية الوطنية الليبية، عن دور قطر وتركيا والموساد الإسرائيلي التخريبي في ليبيا التي تعرضت لمؤامرة في 2011م لتدميرها. وقال الزائدي، في مقال بعنوان معركة النفط والذي نشره على صفحته الشخصية بفيسبوك، أن المشروع بدأ بالتدمير العسكري المباشر لمؤسسات ليبيا العسكرية والأمنية، وضرب نسيجها الاجتماعي…

بيان اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان بليبيا بشأن عرقلة المسافرين الليبيين بولاية بن قردان في جنوب تونس

تتابع الوطنية لحقوق الإنسان بليبيا ، ببالغ القلق ما يتعرض له مائة المسافرين الليبيين داخل الأراضي التونسية ، حيث تفيذ المصادر المطلعة وشهود العيان بأن جماعات خارجة عن القانون من مهربي الوقود عملت على إقامة استقاف و إيقاف كافة المسافرين الليبيين مند ظهر يوم أمس بما في فيهم الحالات الصحية ( المرضى وسيارات الإسعاف )…

الصراع الخفي بين إيطاليا وفرنسا هو السبب وراء أحداث خليج سرت

خاص ليبيا 24 أكد عضو مجلس النواب، إبراهيم الدرسي، أن ما يحدث في خليج سرت يتلخص في ثلاثة مسببات هي حالة الحرب بين المؤسسة العسكرية في شرق ليبيا والجماعات المؤدلجة المسيطرة على غرب البلاد والتي تخشى من توسع نفوذ الجيش وأيضا لتخفيف الضغط على ما يسمى بمجلس شورى درنة بفتح جبهة حرب في الموانئ النفطية…

المخابرات الأمريكية تحسم الجدل حول اجلاء القواعد الامريكية والبريطانية عن ليبيا

طرابلس: كشفت وثيقة مفرج عنها من قبل المخابرات المركزية الامريكية، بتاريخ 3 هانيبال 2005م، عن قبول الحكومة الامريكية الانسحاب من قاعدة ويليس الجوية بطرابلس بعد لقاء بين جمع مجلس قيادة ثورة الفاتح وممثلين عن الولايات المتحدة الامريكية بتاريخ 11 الكانون 1969م. وأوضحت الوثيقة أن المفاوضات الرسمية بين مجلس قيادة الثورة الجديد والأمريكان ستبدأ بتاريخ 15…

الأمم المتحدة تفرض عقوبات على رؤساء شبكات تهريب اللاجئين

فرضت الأمم المتحدة عقوبات صارمة على 6 أثرياء أفارقة، جمعوا ملايين الدولارات من تهريب المهاجرين غير الشرعيين إلى أوروبا، في رد دولي هو الأول من نوعه ضد مجرمي الاتجار بالبشر. وشملت العقوبات الأممية 4 تجار ليبيين وكذلك تاجرين من إريتيريا، بعد التأكد من قيادتهم لشبكات إجرامية منظمة عملت في تهريب آلاف المهاجرين من ليبيا إلى…

عن حركات الإسلام السياسي واليسار العربي

غازي الصوراني لعل أكثر ما يشغل أذهان القوى الديمقراطية واليسارية تجاه حركات “الإسلام السياسي”، هي مرجعياتها السلفية المتزمتة ، وانعكاس ذلك على المسار التحرري والديمقراطي لمجتمعاتنا، فعلى الرغم من أن هذه القوى تبدي رفضا قاطعا إزاء قمع أو تغييب الأنظمة والطبقات الحاكمة لهذه الحركات، فإنها تنظر بنوع من التشكك والريبة إزاء ما يمثله الإسلام السياسي…